مجلة فوياج الإلكترونية

رئيسة التحرير: إشراق كمال عرفة

الملك الإنسان والقائد الهاشمي .. في مكافحة وباء كورونا

الملك الإنسان والقائد الهاشمي في مكافحة وباء كورونا مقالات حاتم القرعان مجلة فوياج الإلكترونية
تم النشر في مارس 22, 2020

بقلم حاتم القرعان

(يا أيها الملك الأجل مكانة بين الملوك ويا أعز قبيلا )

لنتحدث عن قائد الركب الهاشمي الملك الأجلّ مكانة بين الملوك  في أردن العروبة، الذي غيّر اتجاهات البوصلة في النهج المتّبع في أردن الخير، من خلال قيادة الدفة في التصدي لوباء كورونا ومتابعة دقائق الأمور؛ والتوجيه المباشر للحكومة، والجيش العربي وكافة الأجهزه الأمنية والمستشارين والخبراء المخلصين لعرين الهواشم، وما زال يحادي الركب من أجل بناء دولة نباهي بها الأمم.

يتمنى الجميع أن يكون الآن .. أردنيا

 وقد تحققت به كلمات الشاعر الجواهري كما تحققت بوالده المغفور له الملك الحسين، حين قال يابن النبي وللملوك  رسالة من حقها بالعدل كان رسولا. فكان العدل وحمل الأمانة مثالا، فتجلت صورها في هذه الأيام التي تمر على وطننا الحبيب، فأصبح الكل متمنيا أن يكون أردنيا في ظل هذه الظروف! رغم أن الأردن من أفقر دول العالم بالماء والاقتصاد، ناهيك أن الأردن لا بترول فيها أو غاز، ومع ذلك تستقبل 3 ملايين فلسطيني، وتستقبل 1 مليون سوري، وتستقبل نصف مليون عراقي، و تستقبل نصف مليون عامل مصري، وأصبحت البطالة عائق كبير يتصدر المشهد في حياة الأردنيين.

الحكمة الهاشمية في التعامل مع أزمة كورونا

 ومع هذا كله يتعامل الأردن مع ازمة كورونا بحكمة وحرفية عالية في ظل القيادة الهاشمية الحكيمة، برغم أن جميع الدول العظمى تعاملت بقسوة شديدة مع المصابين بلا رحمة، ومعظم الدول العربية انتشر فيها المرض و اقيمت بها مخيمات عزل في الصحراء ونقص بالغذاء والدواء. لتتجلى الأردن في حكمتها كأول دولة في العالم بنقل رعاياها مجانا من الصين رغم الوباء وتجلي اشقائهم من العرب. أنه الملك العظيم ملك الإنسانية؛ يفعل قانون الدفاع و يجتمع بجيشه وينزلهم للشوارع لحماية الشعب من المرض.

 لم ينزل الجيش يفض التظاهرات !

لم ينزل الجيش حتى يقتل الشعب !

لم ينزل الجيش  حتى يحمي القصور !

بل نزل الجيش حتى يصارع الوباء ويحمي الشعب ويكون خط الدفاع الأول كما تربى في عرين الهواشم. ونذر نفسه إلى إيصال الدواء والغذاء لأي بيت أردني يحتاجه هذا هو النشمي.

القيادة الهاشمية في مكافحة وباء كورونا حاتم القرعان مقالات مجلة فوياج الإلكترونية القيادة الهاشمية في مكافحة وباء كورونا حاتم القرعان مقالات مجلة فوياج الإلكترونية القيادة الهاشمية في مكافحة وباء كورونا حاتم القرعان مقالات مجلة فوياج الإلكترونية القيادة الهاشمية في مكافحة وباء كورونا حاتم القرعان مقالات مجلة فوياج الإلكترونية

رعاية الشعب بكافة أطيافه

أمر الملك الحكومة  بحجر كل القادمين من خارج الوطن  بفنادق خمس نجوم مع رعاية صحية دقيقة، هذا هو الأردن. ومن خلال توجيهات جلالته من ألا يضيع حق طلابنا في المدارس والجامعات؛ فقد أمر بتحويل  نظام  التعليم إلكتروني ونجحت التجربة رغم الامكانيات البسيطة، مما يعني أن العملية التعليمية مستمرة، ومازالت الأجيال في بيوتها تتعلم، كل هذه الأمور في عرين ابو الحسين، ولم نسمع انها طبقت في دول عظمى، ولم يقتصر على ذلك فحسب، بل نجد أن الأردن يفتح قنوات تلفزيونية لبث الدروس التعليمية.

ملك الشهامة والإنسانية

جلالة الملك يعي تماما وضع شعبه، فهو القريب منهم، لذا أمر بإلغاء القروض والديون على الشعب ويجبر البنوك على صرف الرواتب بنصف الشهر،  فقد أعطى الدروس للقاصي والداني، ووعد أن يعاقب تجار استغلوا ورفعوا الأسعار على الشعب، والحكومة حددت سقف الأسعار. تخيلوا احبتي  بالاردن وخارجها لم نسمع  عنه في اوروبا او امريكا او الخليج ، هذا  فقط في عرين ابو الحسين  وحصريا في الأردن، عن كمية الإنسانية اتحدث.

جنود الكرامة

واليوم يلتقي العز والشموخ الأردني؛ يوم الكرامة وعيد الأم التي أنجبت الجندي الذي دافع عن كرامة الأردنيين، اليوم ترى الجندي  في خندق الدفاع عن كرامة الشعب، ويضحي بنفسه في مقارعة هذا الوباء واجتثاثه من وطننا الحبيب.فهم جند ابو الحسين ليجددوا العهد والوفاء والانتماء. وهذا ليس بغريب على دولة يحكمها إنسان جده الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، عاش الملك وعاش الجيش وعاش الوطن وعاش الشعب.تحية إجلال وتقديرلكل من يساهم من موقعه لخدمة الوطن للوطن والمواطن بلا كلل أو ملل، وتحية إجلال للجيش والأمن العام والدفاع المدني والمخابرات العامة وكل الشرفاء في هذا الوطن الكبير في ملكه وجيشه وشعبه.

حفظ الله الأردن وشعبه، وحفظ الله جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم، والله من وراء القصد.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن وجهة نظر مجلة فوياج الإلكترونية

اقرأ أيضا