كيف تختارين واق الشمس المثالي لك

مجلة فوياج الإلكترونية جمالك واق الشمس المثالي
تم النشر في مايو 10, 2019

معظمنا يعلم أهمية وضع واق الشمس قبل الخروج من المنزل، وخاصة في فترة الإجازات والصيف. ولكن قلة منا تعلم الواق المثالي لكل واحدة فينا. 

ومما لا شك فيه أن واق الشمس يحمي البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة، والتي قد تسبب النمش والبقع السوداء، وأحيانا تتفاقم إلى التسبب بحب الشباب وحتى السرطان. ولذلك أفضل وسيلة لتجنب كل ذلك هو وضع واق الشمس دوما وقبل الخروج من المنزل.

ولكن، هناك الكثير من المنتجات التي تسبب انزعاجا بسبب لزوجتها أو تركيبتها الثقيلة. لذلك نقدم لك في هذه المقالة ما عليك معرفته عن واق الشمس وكيف تختارين المناسب لك:

أولا- الفرق بين واق الشمس الكيميائي والمعدني

بداية، كلا النوعين قادرين على حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة، ولكن بطرق بمختلفة. فواق الشمس المعدني والمعروف باسم الحاجب المادي، يحتوي على أكسيد الزينك وأكسيد التيتانيوم. وهذه المكونات تعمل كحاجز للبشرة من أن تعترضها الأشعة الضارة. تماما كالمظلة. أما واق الشمس  الكيميائي، فهو يحتوي على مواد كيميائية مثل الأوكسي بنزون والأوكتالات والأوكتينوكسات. وتعمل على امتصاص الأشعة الضارة وتغييرها بحيث لا تصبح ضارة عندما تدخل إلى البشرة.

ثانيا – ما عليك معرفته قبل الشراء

جميعنا يمر بمرحلة التجربة والخطأ قبل الاستقرار على واق شمسي مثالي لبشرتنا. ولكن هناك بعد الإرشادات التي ستختصر الكثير من الوقت والمال قبل شراء الواقي الشمسي:

أ. عامل وقاية بدرجة لا تقل عن 30

ويعد عامل الوقاية أو SPF معيار لقدرة الواقي الشمسي على حماية البشرة من الأشعة الضارة. والرقم 30 يعني أنه سيتم حماية بشرتك بمقدار 30 مرة أكثر من قدرة بشرتك الطبيعية على التصدي للأشعة الضارة. ولكن لا يعني ذلك أن الرقم الأعلى سيعطي حماية أكثر. وذلك لعدم وجود بيانات كافية تدعم ذلك. وبالتالي أي منتج يذكر عامل وقاية أعلى من 50 هو مجرد لغرض تجاري.

ولكن في حال كنتي من ذوات البشرة الحساسة أو ممن يهوون السباحة تحت أشعة الشمس، فكل ما تحتاجينه هو إعادة وضع واق الشمس بشكل مكرر خلال النهار.

ب. الحماية الكاملة

تصدر عن أشعة الشمس ثلاثة أنواع من الأشعة فوق البنفسجية: UVA, UVB,UVC وجميعها تسبب الضرر للبشرة بشكل متفاوت. ومعظم واقيات الشمس تحمي من UVA وهي التي تسبب النمش والبقع الداكنة وحتى السرطان. وكانت يعتقد سابقا أن أشعة UVB الوحيدة المسؤولة عن الإصابة بالسرطان، لذلك احرصي على أن يكون واقي الشمسي قادر على حمايتك من هذين النوعين معا.

ج. وجود عامل SPF في مستحضرات التجميل ليس كافيا

من النادر وجود مستحضرات تجميل تحوي على عامل حماية SPF بدرجة 30 أو أكثر. وإن وجدت، فإنها لن تغني عن الواقي الشمسي كونه يتم وضع كمية قليلة نسبيا منها على الوجه. كما يجب الحذر من واقيات الشمس التي تأتي على شكل بودرة، فهي أيضا لن توفر الحماية الكافية للبشرة.

أما الأشخاص من ذوي البشرة الجافة والحساسة، فعليهم دوما اختيار المنتجات المرطبة والخالية من العطور. ويمكن اختبار أي منتج قبل شرائه من خلال وضع القليل منه تحت الإبط.

ولمن يعانون من مشاكل في البشرة بسبب الشمس، فيمكن اختيار المنتجات التي تحوي على مضادات الأكسدة.

ثالثا – الواقي المثالي هو الذي تستخدمينه يوميا

إن أردتي التسوق لواقي شمسي جديد، تذكري أنك سوف تستخدمينه بشكل يومي، سواء كان اليوم مشمسا أو غائما. ولذلك عليكي بتجربته أولا قبل الشراء، وسؤال صاحب المتجر عن سياسة الترجيع. وفي حال لم يعجبك أي منتج، استمري بالبحث عن الذي ترتاحين لاستخدامه يوميا.