مجلة فوياج الإلكترونية

رئيسة التحرير: إشراق كمال عرفة

مواصفات الكمامة للاطفال صحة مجلة فوياج الإلكترونية
صحة

مواصفات الكمامة للأطفال

مواصفات الكمامة للاطفال صحة مجلة فوياج الإلكترونية

مع استمرار انتشار جائحة كورونا، من المهم اتخاذ الاحتياطات اللازمة للبقاء في صحة، ولحماية من هم حولك. ويضمن ذلك التباعد الاجتماعي، غسل الأيدي بشكل متكرر، وارتداء الكمامة قبل الخروج من المنزل. وتبيّن أن ارتداء الكمامة لها دور حاسم في الحدّ من انتشار الفيروس، وذلك بحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC. وهذا لا يشمل فقط البالغين، وإنما على الأطفال أيضا ارتداء الكمامة عند الخروج إلى المدرسة والأماكن العامة.

في أي عمر على الأطفال ارتداء الكمامة؟

بحسب الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال APA، فإن على الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن العامين ارتداء الكمامة قبل الخروج من المنزل، وخاصة في الأماكن التي يصعب فيها التباعد الاجتماعي. وهي مهمة لمنع إصابتهم بالفيروس، خاصة بعد أن تم تسجيل إصابة أكثر من 338,000  طفل في أمريكا وحدها.

ما هي مواصفات كمامة الأطفال؟

يمكن للبالغين ارتداء أي نوع من الكمامات، مثل الجراحية والقماشية. أما الأطفال، فيجب اختيار كمامة تناسب وجههم، وألا تعيق عملية التنفس لديهم. وتوصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن تكون كمامة قماشية مصنوعة كليا من القطن. للشراء عبر الإنترنت، أنقر هنا.

متى يجب على الطفل ارتداء الكمامة؟

على الطفل أن يرتدي الكمامة في الأماكن العامة التي يصعب فيها التباعد الاجتماعي، مثل التسوّق في محلات البقالة. ويمكن أن يتخلّى عنها عند السباحة، داخل المنزل، أو اللعب مع بقية الأطفال على أن تكون المسافة بينهم 6 أقدام. وفي حال كان الطفل يعاني من إعاقة ما، أو اضطراب حسي يجعل من الصعب عليه ارتداء الكمامة، حينها يفضّل تجنّب اصطحابه إلى الأماكن المزدحمة والتي تتطلب ارتداء الكمامة.